مركز الشيخ أحمد زكي اليماني الثقافي { المكتبة }

 

         مكتبة جمعية الهلال الأحمر لقطاع غزة هي مكتبة عامة في المركز الرئيسي (مركز د.حيدر عبدالشافي ) بمدينة غزة مقابل جامعة الأزهر بغزة -  شارع جمال عبد الناصر, وهي من ابرز معالم مدينة غزة الثقافية .  

             المكتبة إحدى المكتبات العامة الأولى في قطاع غزة التي تقدم خدماتها مجاناً لجميع فئات المستفيدين ولجميع الأعمار ، وتعمل على توعية ونشر الفكر الثقافي  ، وتفتح ابوابها يوميا ما عدا الجمعة من الساعة الثامنة صباحا وحتى الثالثة بعد الظهر .

 يتم الاشتراك بالمكتبة والحصول على عضوية خاصة برسوم رمزيه وتمكن المشترك من استعارة الكتب وارجاعها في وقت لاحق.

تاريخ المكتبة

في عام 1972 , ابدى رئيس مجلس ادارة جمعية الهلال الأحمر لقطاع غزة  الدكتور حيدر عبد الشافي  رغبته ورغبة الجمعية بإنشاء مكتبة عامة في مدينة غزة تخدم جميع فئات وشرائح المجتمع , وللعاملين في المكتبة دور فعال في نشر الوعي الثقافي داخل المكتبة من خلال : القيام بالإرشاد القرائي للرواد وتنفيذ الاجراءات الفنية في المكتبة والتي تشمل عملية تصنيف وفهرسة المواد العلمية { وإدخال البيانات على برنامج winisis  وحوسبة هذه المواد } وذلك لتسهيل وصول المعلومات للباحثين بأسرع وقت وأقل جهد وتقديم خدمات مميزه للباحثين والدارسين في الجامعات المحلية

أقسام المكتبة :

تضم المكتبة ثلاث أقسام : المكتبة العامة ومكتبة الأطفال ومختبر الحاسوب

أ-المكتبة العامة

المكتبة يحفظ فيها الإنتاج الفكري الذي يمثل التراث الإنساني والحضاري ، وتعمل على تنمية جيل مثقف واعٍ قادر على تحمل المسئولية من خلال انسجام الفرد في الإطار الثقافي العام انسجاما يؤدي إلى تكيفه وحسن قيامه في نشاطاته المختلفة . ويبلغ عدد الكتب داخل قاعة المكتبة حوالي 17429 كتاباً باللغة العربية والإنجليزية وكتب أطفال( قصص ) ، وتحتوي على العديد من رسائل الماجستير والدكتوراه بالإضافة الى الصحف اليومية .

وتهتم إدارة المكتبة بعقد الندوات والدورات والنشاطات الثقافية وذلك لنشر الوعي الثقافي داخل المجتمع لتشجيع الرواد للإقبال على المكتبة والمشاركة في النشاطات التي تقام بها وخلق جيل قارئ ، من خلال التنسيق مع مدارس الوكالة والحكومية وكذلك المراكز الثقافية والمؤسسات التربوية والتعليمية .

ب- مكتبة الأطفال

 وإيمانا منا بقدرات وإبداعات أطفالنا فلقد حاولنا توفير بيئة داعمة لشخصية أطفالنا وتوفير الأمن النفسي الذي يستطيع الطفل من خلاله أن يعبر عن أفكاره بحرية من خلال أعماله الفنية والإبداعية والنشاطات الترفيهية.

ومن أمثلة هذه النشاطات المقدمة للأطفال ، الرسم، التلوين، قراءة القصص، مناقشة القصص ،صناعة شخصيات القصة (أنيميشن) ،قص ولصق وألعاب ترفيهية متعددة ، كتابة ابداعية ، تلخيص قصص .

حيث يتم تنفيذها مع الأطفال بإشراف العاملين في المكتبة وهناك بعض النشاطات تتم بالمشاركة مع مؤسسة تامر مثل حملة أبي أقرأ لي ،وأسبوع القراءة الوطني ،ونقاش قصة ،حملة أنا تبرعت بكتاب وبالتشبيك مع العديد من المؤسسات والمدارس ، ولا يقتصر تقديم هذه الخدمات للأطفال فقط بل تشمل المستفيدات من برنامج تعليم الكبار وذلك للأخذ بأيديهن في طريق العلم والمعرفة.

ج- مختبر الحاسوب

أنشئ مركز الحاسوب التابع لمركز الشيخ أحمد زكي اليماني الثقافي في جمعية الهلال الأحمر لقطاع غزة سنة 2003 م ، حيث يخدم شريحة واسعة من طلاب وطالبات المدارس ويقدم لهم دورات مبتدئة مجانية في علم الحاسوب .

وتم تطوير المختبر في العام 2017م بتمويل من مؤسسة التعاون بالشراكة مع مؤسسة تامر للتعليم المجتمعي .

جمهور المكتبة

يتوافد الزوار على المكتبة من انحاء قطاع غزة كافة ,, حيث يزورها العشرات يوميا للاطلاع والبحث وتسمح المكتبة باستعارة 3 كتب كحد أقصى للراغبين .. وتلبي المكتبة جميع اذواق القراء حيث الاقسام المختلفة والمراجع القيمة ..

 

 

 

 

 

2- برنامج تعليم الكبار  :

يعتبر برنامج تعليم الكبار أحد أبرز برامج جمعية الهلال الأحمر لقطاع غزة، المهمة ، ويظهر ذلك جلياً في حجم الإنجازات التي حققها البرنامج منذ تأسيسه حتى الآن. فعلى مدار 40 عاماً سعى البرنامج وبالرغم من الصعوبات والمعيقات إلى تحقيق رسالته السامية والمتمثلة في تقديم خدمات ثقافية وتعليمية نوعية ذات بعد تنموي للكبار، وفقاً للاحتياجات المجتمعية، وخاصةً الفئات المهمشة وذوي الدخل المحدود وكذلك المساهمة في تعزيز دور المؤسسات الأهلية من أجل التأثير إيجابياً في خلق مجتمع فلسطيني بلا أمية.

 وبالرغم مما عايشه قطاع غزة من ظروف صعبة فاقت كل تصور ، استطاع البرنامج اداء رسالته وتنفيذ مهامه دون تقصير بل ضاعف جهوده ووظف أقصى طاقاته سعياً لتحقيق إنجازات تفوق أي عام آخر ولقد نجح في ذلك أيما نجاح. ولقد تمثل هذا النجاح في نوعية البرامج والأنشطة التي نفذها البرنامج هذا العام بالإضافة إلى الزيادة في أعداد خريجي وملتحقي المراكز التابعة له ، وأنشئ البرنامج في عام 1977 وتم تطويره حتى أصبح البرنامج الرئيس لبرنامج تعليم الكبار في قطاع غزة ويشرف البرنامج على (11) مركزاً في كافة أرجاء قطاع غزة للذكور والإناث وتضم هذه المراكز 322 دارس ودارسة.

ويهدف برنامج تعليم الكبار إلى :

  • تعليم الجمهور المستهدف من الدارسين والدارسات القراءة والكتابة والحساب.
  • العمل على رفع المستوى الثقافي للجمهور المستهدف.
  • تطوير أداء المعلمين والمعلمات للقيام بالمهام المنوطة بهم.
  • تطوير عملية الاتصال والتواصل بين البرنامج والمجتمع المحلي.
  • تكريس التعليم الحواري النشط كمنهاج للتعليم.
  • تطوير القدرة العلمية والفنية للمشرفين.
  • العمل على ربط برنامج تعليم الكبار بعملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المجتمع.